أعلنت شركة بنفت، الشركة المبتكرة والرائدة في مجال التكنولوجيا المالية وخدمة المعاملات المالية الإلكترونية في مملكة البحرين، عن رعايتها للمؤتمر والمعرض الدولي لذوي الهمم، والذي يقام تحت رعاية سمو الشيخ ناصر بن حمد آل خليفة، ممثل جلالة الملك للأعمال الإنسانية وشؤون الشباب، رئيس المجلس الأعلى للشباب والرياضة، بتاريخ 13 و14 سبتمبر 2022 في مركز المؤتمرات بفندق كراون بلازا.

هذا ويقدم المؤتمر الذي تستضيفه الجمعية الوطنية لدعم التعليم والتدريب فرصة مثالية لعرض واستكشاف أرقى وأحدث الابتكارات والتقنيات والمنتجات والخدمات الخاصة بذوي الهمم من جميع أنحاء العالم. وسيتعرف أولياء أمور الأطفال من ذوي الهمم على الجمعيات والمراكز التي تستهدف هذه الفئة، بالإضافة إلى تمكينهم من الحصول على تقييم نفسي وتربوي مجاني من المتخصصين والاستشاريين المشاركين في الفعالية.

وتهدف الفعالية إلى نشر الوعي بين جميع شرائح المجتمع، لا سيما الآباء وأولياء الأمور والمؤسسات الأكاديمية والعلمية والباحثين والمهنيين وذوي الهمم وغيرهم من الأفراد والمؤسسات في المملكة. كما تهدف أيضًا إلى المساهمة في دمج ذوي الهمم في عدة قطاعات، سعيًا لتحفيز المؤسسات في كل من القطاعين العام والخاص على توفير فرص عمل للموهوبين من هذه الفئة، فضلًا عن زيادة الوعي حول الفئات المتعددة من ذوي الهمم، والتي تشمل صعوبات التعلم، وبطء التعلم، واضطرابات طيف التوحد، والإعاقات السمعية والبصرية والجسدية، واضطراب تشتت الانتباه وفرط الحركة، واضطرابات التواصل (مشاكل النطق واضطرابات الصوت والكلام)، والإعاقة الذهنية البسيطة، والتأخر الدراسي والتفريط التحصيلي، ومتلازمة داون، وجميع الموهوبين من ذوي الهمم.

وبهذه المناسبة، صرح عادل الكوهجي – مدير أول العلاقات العامة و الاتصالات المؤسسية، بالقول: “نحن سعداء بدعم ورعاية المؤتمر والمعرض الدولي لذوي الهِمم، حيث أنه شرف حقيقي أن نكون جزءًا من هذه المبادرة النبيلة، والتي تهدف لاتخاذ تدابير ملموسة لدعم الأفراد من فئة ذوي الهمم في مملكة البحرين وتوفير منصة تواصل لجميع القادة المشاركين في دمج وتمكين ذوي الهمم في جميع أنحاء البلاد. تتوافق رؤيتنا في بنفت مع هذه المساعي، حيث نطمح إلى تشكيل مستقبل المجتمع، وإلهام الأفراد لإطلاق العنان لقوتهم وخلق آفاق لفرص جديدة، وهذا لن يكون ممكنًا دون الالتزام بدمج الأفراد من ذوي الهمم في المجتمع.”

تجدر الإشارة إلى أن المؤتمر والمعرض الدولي لذوي الهِمم يتماشى مع التزام مملكة البحرين بإنشاء مجتمع شامل عبر الجمع بين الجمعيات المختصة بالأفراد من ذوي الهمم والمعلمين والأخصائيين الاجتماعيين وصانعي السياسات الرئيسيين والاستشاريين والمهنيين وأصحاب الأعمال الخيرية وغيرهم. وتعطي مملكة البحرين الأولوية لذوي الهمم وتضمن حقوقهم كأعضاء متساوين في المجتمع وتكرّم مساهماتهم ودعمهم في سبيل تحقيق أهداف التنمية المستدامة.